تسليم الدفعة الثالثة: صفعة للاحتلال

هيئة التحرير

في اليوم الثالث للهدنة وفي إطار الدفعة الثالثة من تبادل الأسرى سلمت المقاومة أسرى الاحتلال في شمال قطاع غزة الذي شهد من بداية العدوان تدميرًا كبيراً، وهي المنطقة التي أعلن جيش الاحتلال في وقت سابق سيطرته عليها، فما الدلالات التي يحملها تسليم الأسرى في شمال قطاع غزة؟! 

الصحفي والمختص بالشأن الإسرائيلي خلدون البرغوثي يقول في حديث ل” بالغراف” إن هذه إشارة أن جيش الاحتلال ليس هو صاحب السيطرة على الأرض في شمال قطاع غزة، مضيفاً أنها تؤكد أن الأوضاع في شمال قطاع غزة ليست كما يصورها قادة الاحتلال 

وأضاف البرغوثي بأن تقرير لموقع “واللا” العبري اليوم يحمل شهادات جنود حول التحركات لمقاتلي المقاومة في شمال غزة في فترة التهدئة هذه بشكل أثار قلق الجنود بشكل كبير وأكد لهم حجم فقدانهم السيطرة على المناطق التي ظنوا أنهم تمكنوا من السيطرة عليها

من جانبه يقول المختص بالشأن الإسرائيلي عصمت منصور في حديث ل” بالغراف” أن ما حدث كان شيئًا لافتًا، حيث المنطقة التي يسيطر على معظمها الجيش يتم تسليم الأسرى بها، وهذا يدلل على أن المقاومة لديها تواجد وحضور قوي، مضيفاً أنه يدلل أيضاً على أنه ما زال لديها القدرة على الإدارة والتواصل والقيام بمهامات معقدة مثل مهمة اليوم 

وأكد منصور أن هذا يدحض قول الاحتلال بأنهم يسيطرون على الشمال وأن حركة حماس انهارت في الشمال كما أعلن جيش الاحتلال قبل فترة من الآن

وأوضح منصور أن الإعلام العبري اعتبر ما حدث اليوم شيئًا لافتًا، حيث قاموا بسؤال المتحدث باسم الجيش حول هذا الأمر، إلا أنه قام بتجاهله وبدأ بالتحدث حول سيطرة وجهوزية الجيش وحماية جنوده، ولم يتطرق لهذا الأمر، مضيفاً أن هذا كان محرجًا للجيش وأن ما يهمهم هو المحتجزين

فيسبوك
توتير
لينكدان
واتساب
تيلجرام
ايميل
طباعة
الرئيسيةقصةجريدةتلفزيوناذاعة